المسافر الغريب والغامض في مطار طوكيو
غرائب وطرائف كيف؟

المسافر الغريب والغامض في مطار طوكيو – قصة مخيفة لم تحل حتى الآن

المسافر الغريب والغامض في مطار طوكيو – قصة مخيفة لم تحل حتى الآن

في يوم حار من أيام يوليو تموز عام 1954 وصل رجل في منتصف العمر إلى مطار طوكيو في اليابان كانت ملامحه قوقازية وكان أنيق الملابس ومظهره تقليدياً لا يثير أية شكوك ولكن المسؤولين في المطار تفاجأوا عند التدقيق في جواز سفره حيث تبين أنه ينحدر من دولة اسمها “تاورد”, جواز سفره بدا حقيقياً وغير مزيف بإستثناء حقيقة واحدة وهي أنه لا توجد دولة في العالم تسمى “تاورد” مما أثار شكوك رجال الأمن فتم التحقيق مع الرجل وطلب منه أن يحدد مكان دولته على الخريطة . كان يتحدث قليلاً من اللغة الفرنسية ويتحدث اليابانية أيضاً ولغات أخرى.

المسافر الغريب والغامض في مطار طوكيو
المسافر الغريب والغامض في مطار طوكيو

عند عرضت عليه خريطة العالم على الفور أشار بأصبعه نحو أمارة أندورا; ولكنه شعر بالغضب والإنزعاج فهو لم يسمع بإمارة اندورا الموجودة على الخريطة ولم يفهم عدم وجود اسم دولته تاورد مكانها. ووفقا له فإن وطنه موجود منذ ألف سنة !

امارة اندورا هي دولة حبيسة صغيرة جنوب غرب أوروبا، تقع في جبال البرانس الشرقية وتحدها إسبانيا وفرنسا.

امارة اندورا
امارة اندورا

مسؤولو الجمارك عثروا على العديد من العملات الأوربية المختلفة بحوزته; وجواز سفره كان قد تم ختمه من قبل العديد من المطارات حول العالم بما في ذلك رحلة سابقة له إلى نفس المطار مطار طوكيو .

تم حجزه بأحد الفنادق ووقف حارسان على باب غرفته لاستكمال عمليات التحقيق في هذه القضية الغامضة .

تم مراسلة الشركة التي يعمل لديها والمفاجأة أن الشركة التي أدعى بأنه يعمل لحسابها; نفت أي علم به على الرغم من الوثائق الكثيرة التي كانت بحوزته والتي تثبت ذلك.

إختفاء الرجل الغامض

في وقت لاحق عندما تم فتح باب غرفة الفندق المحتجز بها لم يتم العثور على الرجل فقد أختفى وإلى الأبد.

الشرطة قد أكدت بأنه لا يمكن أن يكون قد هرب من نافذة الغرفة التي ترتفع عدة طوابق عن الأرض; ولا توجد فيها شرفة وأن الحراس لم يغادروا المكان أبداً; والأغرب من هذا كله هو أن حقيبته وجواز سفره وجميع الوثائق التي تم حجزها لدى الأمن لاستكمال التحقيق اختفت أيضاً.

بحثت الشرطة كثيراً عن الرجل ولكنهم لم يجدوا له أثر في البلاد ولم يتم رؤيته مرة أخرى واللغز لم يحل أبدا ً حتى الآن.

من هو هذا الرجل الغامض؟ ومن أين جاء؟ وكيف اختفى؟ وإلى أين أختفى؟
هل هو مسافر عبر الزمن؟ مازالت هذه الأسئلة مفتوحة بلا جواب منذ عام 1954.

المصدر 12 – 3

إقرأ أيضاً:

أغرب وأبشع قصة حب في التاريخ

3 تعليقات

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *