ضعف الانتصاب في سن الثلاثين
لماذا؟

ضعف الانتصاب في سن الثلاثين | تعرّف على أسبابه وعلاجه ووصفه فربما أنت مصاب به!

ضعف الانتصاب في سن الثلاثين

ضعف الانتصاب (ED) هو حالة تجعل من الصعب الحصول على الانتصاب الكامل والحفاظ عليه بما يكفي لممارسة الجنس. في حين أنه أكثر شيوعاً عند الرجال الأكبر سناً، فإنه يؤثر أيضاً على نسبة كبيرة من الرجال الأصغر سناً أي لا غرابة بوجود ضعف الانتصاب في سن الثلاثين من العمر .

قد يكون ضعف الانتصاب هذا لدى الرجال الأصغر سناً ناتجاً عن حالة جسدية أو نفسية لذا يجب أن تكون استباقياً بشأن التشخيص وبدء العلاج، إذا لزم الأمر، وهو خطوة حكيمة في أي عمر.

في هذه المقالة، سوف نستكشف سبب حدوث ضعف الانتصاب في سن الثلاثين من العمر وما يمكنك فعله حيال ذلك.

ما مدى شيوع الضعف الجنسي في الثلاثين من العمر؟

من الممكن أن تعاني من ضعف خفيف أو عرضي أو كامل في الانتصاب في أي عمر. بينما تم إجراء الكثير من الأبحاث حول هذا الموضوع، تختلف تقديرات عدد الرجال الذين يعانون من الضعف الجنسي.

وجدت دراسة أجريت عام 2004 على حوالي 27000 رجل أن 11 بالمائة من الرجال في الثلاثينيات من العمر يعانون من الضعف الجنسي. وضعت دراسة أصغر عام 2013 نُشرت في مجلة الطب الجنسي التقدير أعلى قليلاً – حوالي 1 من كل 4 رجال تحت سن الأربعين وُجد لديهم شكل من أشكال الضعف الجنسي.

على الرغم من تأريخها، لا تزال دراسة شيخوخة الذكور في ولاية ماساتشوستس مذكورة بشكل شائع في المناقشات حول انتشار الضعف الجنسي. ووجدت أنه في سن الأربعين، عانى حوالي 17 بالمائة من الرجال من ضعف الانتصاب الخفيف على الأقل.

قد يرجع الاختلاف بين الدراسات إلى عدد من العوامل، مثل الاختلافات بين أدوات الفحص والاستبيانات التي يستخدمها الباحثون. ومع ذلك، فإن ما يتفق عليه البحث هو أن خطر الضعف الجنسي يميل إلى الزيادة مع تقدم العمر.

ضعف الانتصاب في سن الثلاثين

لماذا تزيد المخاطر مع تقدم العمر؟

أحد الأسباب الرئيسية لزيادة خطر الضعف الجنسي مع تقدم العمر هو أن وظيفة الانتصاب تعتمد على أنظمة الجسم التي تميل إلى التغيير مع تقدم العمر.

على سبيل المثال، تضخم البروستاتا شائع بين الرجال الأكبر سناً، وأحياناً يساهم في مشاكل الضعف الجنسي والقذف. عندما تكبر البروستاتا، يمكنها أن تضغط على مجرى البول، الأنبوب الذي ينقل البول والسائل المنوي.

يرتبط تقدم العمر أيضاً بانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون، وهو هرمون مهم في الوظيفة الجنسية للذكور، وضعف الدورة الدموية، مما قد يؤثر على الوظيفة الجنسية ومعظم جوانب الصحة البدنية.

الأسباب الجسدية للضعف الجنسي في سن الثلاثين:

غالباً ما ترتبط أسباب ضعف الانتصاب لدى الرجال الأصغر سناً بنمط الحياة والصحة العامة. بعض هذه العوامل تشمل:

  • البدانة: تزيد السمنة من مخاطر الإصابة بأمراض مثل أمراض القلب والسكري من النوع 2 وتصلب الشرايين وارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم. كل من هذه الحالات يمكن أن تسبب الضعف الجنسي.
  • التدخين: يمكن أن يتسبب التدخين في تلف الأوعية الدموية، مما يجعل الانتصاب صعباً.
  • تعاطي الكحول بكثرة: يمكن أن يقلل الكحول من تدفق الدم إلى القضيب، مما يسبب الضعف الجنسي.
  • نمط حياة مستقر: وجدت دراسة أجريت عام 2012 أنه من بين الرجال الذين تقل أعمارهم عن 40 عاماً، كان أولئك الذين كانوا مستقرين أكثر عرضة للإصابة بضعف الانتصاب من أولئك الذين كانوا نشطين.

يمكن أن تشمل الأسباب الجسدية الأخرى ارتفاع ضغط الدم والاضطرابات الهرمونية مثل انخفاض هرمون التستوستيرون

الأسباب النفسية لضعف الانتصاب في سن الثلاثين:

يمكن أن يحدث الضعف الجنسي أيضاً بسبب مشاكل نفسية أو عاطفية، مثل:

  • القلق.
  • الكآبة.
  • الضغط العصبي.
  • مشاكل العلاقة الزوجية.

وقد تؤثر هذه المشكلات على هرموناتك وجهازك العصبي، اللذين يلعبان أدواراً مهمة للغاية في تحقيق الانتصاب والحفاظ عليه.

يمكن أن يساهم القلق من الأداء أيضاً في الضعف الجنسي، خاصةً إذا كنت قد عانيت من الضعف الجنسي سابقاً وكنت قلقاً بشأن حدوثه مرة أخرى.

الحصول على العلاج:

بغض النظر عن السبب، غالباً ما يمكن علاج الضعف الجنسي بمساعدة الطبيب وبعض التغييرات الصحية في نمط الحياة.

إذا كنت تعاني من ضعف الانتصاب من حين لآخر أو بشكل متكرر، أخبر طبيبك. قد تشمل المحادثة بعض الجوانب الشخصية للغاية، بما في ذلك:

  • تاريخك الجنسي.
  • نشاطك الجنسي الأخير.
  • أي مشاكل في العلاقة قد تكون لديك.
  • أسئلة حول صحتك الجسدية والعقلية.

قد يُنصح باستشارة طبيب المسالك البولية المتخصص في صحة المسالك البولية للذكور والإناث والصحة الإنجابية للذكور.

سيطلب منك طبيبك على الأرجح وصف أعراضك وإجراء فحص بدني. وبعد ذلك، سيقومون بمراجعة خيارات العلاج الخاصة بك.

وصفات الأدوية:

تشمل علاجات الخط الأول للضعف الجنسي الأدوية الفموية، مثل سيلدينافيل (فياجرا) وتادالافيل (سياليس).

تعمل الأدوية الفموية عن طريق تحفيز تدفق الدم إلى القضيب استجابةً للتحفيز الجنسي. قد تسبب آثاراً جانبية. وقد يعالجك طبيبك من حالة صحية أساسية ويقترح تغييرات في نمط الحياة قبل وصف الأدوية عن طريق الفم.

المكملات:

إذا كنت لا ترغب في تناول دواء موصوف، فقد ترغب في تجربة العلاج بدون وصفة طبية. قد تكون العديد من المكملات العشبية، مثل الأرجينين و اليوهمبي، مفيدة على الرغم من عدم موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية عليها.

إذا قررت السير في هذا الطريق، فتأكد من التحدث إلى طبيبك أولاً. يمكنه مساعدتك في معرفة ما إذا كانت هناك حالة أساسية تسبب الضعف الجنسي، وما إذا كانت العلاجات التي تصرف بدون وصفة طبية آمنة بالنسبة لك.

تغيير نمط الحياة:

قد تؤدي التغييرات في نمط الحياة أيضاً إلى تحسين الوظيفة الجنسية، خاصة إذا كنت أصغر سناً. على سبيل المثال، قد يقترح طبيبك ما يلي:

  • ممارسة الرياضة يومياً.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • الحفاظ على وزن صحي.
  • اتباع نظام غذائي صحي.
  • الحد من استهلاك الكحول.
  • الحصول على قسط كافٍ من النوم.
  • تخلص من التوتر بمساعدة أنشطة مثل التأمل أو اليوجا.

خيارات العلاج الأخرى:

في بعض الحالات، قد يقترح طبيبك أنواعاً مختلفة من العلاج. يمكن أن تشمل:

  • العلاج بالحقن.
  • العلاج ببدائل التستوستيرون.
  • مضخات القضيب لتحفيز الانتصاب.
  • غرسات القضيب التي يمكن استخدامها للتحكم في توقيت الانتصاب.

التحدث مع شريكك عن الضعف الجنسي:

يمكن أن يكون الضعف الجنسي موضوعاً صعباً وعاطفياً للمناقشة مع الشريك. قد يساعدك التحلي بالهدوء والواقعية بشأنه على التعامل معه بطريقة استباقية وإيجابية. كما هو الحال مع أي تحدٍ للعلاقة، فإن أحد مفاتيح التغلب عليه هو التواصل الصحي.

كن منفتحاً وصادقاً بشأن ما تشعر به، وادع شريكك لفعل الشيء نفسه. اترك مساحة لشريكك لطرح أي أسئلة، ولا تخف من مشاركة ما تعلمته عن الضعف الجنسي. هذا يمكن أن يساعد في تخفيف أي مخاوف أو مفاهيم خاطئة حول سبب الضعف الجنسي.

الخاتمة:

يمكن أن يكون ضعف الانتصاب مدمراً، خاصةً عندما يحدث عند الشباب. ولأن الضعف الجنسي له العديد من الأسباب المحتملة، فقد يتطلب الأمر في بعض الأحيان القليل من العمل البحثي للعثور على أصله ووضع خطة علاج فعالة.

تحلى بالصبر واطلب الصبر من شريكك. تذكر أن الضعف الجنسي حالة شائعة ويمكن علاجها عادةً. تحدث مع طبيبك لمعرفة أفضل خطة علاج لك.

 

عالم نوح

المصدر: 1

اقرأ أيضاً:

هل يمكن أن يعالج فقدان الوزن مشكلة ضعف الانتصاب؟ إليكم من يقوله العلم

هل ضعف الانتصاب يعود لأسباب نفسية؟ إليكم بدقّة ما يقوله العلم

هل تكتشف الساعات الذكية مشاكل القلب بدقة كالرجفان الأذيني مثلاً؟ إليكم ما يقوله العلم

 

اترك رد