الفرق بين الفازلين الطبي والعادي
ماذا؟

الفرق بين الفازلين الطبي والعادي تعرّف بدقة على الاختلاف بينهما وإستخدامات كلاً منهما

تعرّف بدقة على الفرق بين الفازلين الطبي والعادي

الفازلين Vaseline هو العلامة التجارية للهلام البترولي Petroleum jelly في السوق. وعلى الرغم من وجود اختلاف بسيط بينهما ، إلا أنه من المهم بالنسبة لنا معرفة وتوضيح الفرق بين الفازلين الطبي والعادي لعامة الناس.

فالفازلين الطبي ععكس الفازلين العادي هو مزيج من الفازلين الخام والشمع الطبيعي والمحسنات. يستخدم على نطاق واسع في منتجات العناية الصحية كالمراهم الطبية ومستحضرات التجميل للعناية بالبشرة. وهناك بعض الاستخدمات المحددة له نذكر منها:

1. علاج الجروح والحروق الجلدية الطفيفة
أظهرت دراسة أن الفازلين الطبي فعال في الحفاظ على رطوبة الجلد أثناء العلاج بعد الجراحة. لكن تأكد من تنظيف وتعقيم سطح الجلد الذي تضع عليه الفازلين الطبي أو العادي بشكل صحيح. خلاف ذلك ، يمكن أن تحاصر البكتيريا ومسببات الأمراض الأخرى في الداخل وتؤخر عملية الشفاء.

2. مرطب للبشرة والوجه واليدين وغير ذلك
غسول جيد للوجه والجسم: ضعي الفازلين الطبي او العادي الخام بعد الاستحمام. كمرطب انسداد ، يمنع بشرتك من الجفاف. يمكنك أيضًا استخدامه للأنف الجاف خلال موسم البرد أو الحساسية.

3. ترطيب الأظافر
إذا كنت تستخدمين المانيكير والباديكير بشكل متكرر ، ضعي الفازلين الطبي أو العادي على أظافرك وجلدك بين الملمعات. حيث سيقلل ذلك من هشاشة الأظافر ويساعد على منع تقشر أظافرك. للحصول على أفضل النتائج ، ضعيه عندما تكون أظافرك رطبة.

أما الفازلين العادي الخام أو الفازلين الصناعي للهلام البترولي عبارة عن خليط شبه صلب وشفاف من الهيدروكربونات المستخرج من البترول، ويستخدم الفازلين الصناعي ععكس الفازلين الطبي لترطيب البلاستيك، وطلاء العناصر المعرضة للتآكل، والجلود الجافة، وللأخشاب ، وحماية ومنع فقدان الرطوبة، وكعامل تحرير للقوالب والمسبوكات والمطاط والسيارات والقطاعات الصناعية العامة وهي مناسبة لمقاومة الصدأ من الأجزاء المعدنية. ويستخدم أيضاً كشحم مقاوم للاهتراء عندما لا تكون درجة حرارة الماكينة عالية والحمل ليس كبيراً.

الفرق بين الفازلين الطبي والعادي

ما هو الفازلين العادي أو الخام

في عام 1859 وعندما كان في الثانية والعشرين من عمره سافر الامريكي روبرت تشييزيبرو، وهو كيميائي من بروكلين، إلى بنسلفانيا لمشاهدة حقول النفط المكتشفة حديثاً. فسمع هناك عمال النفط يشتكون من شمع شبيه بترسب البارافين سمي حينها “شمع القضبان”، حيث يضطر العمال إلى إزالته في الغالب عن قضبان المضخات الفولاذية إلا أنّ هؤلاء وجدوا في تلك المادة المزعجة مرهماً مسكناً وشافياً للحروق والجروح. أثار ذلك اهتمام تشييزيبرو فجمع عينات من شمع القضبان وحملها إلى منزله وباشر فحصها.

مرت 11 سنة وهو يعمل في تصفية هذا الراسب وتنقيته. وكانت أكثرية المراهم تصنع آنذاك من الشحوم الحيوانية والزيوت النباتية، وحيث تتعرض للتلف إذا حفظت لمدة طويلة.

فكر تشييزيبرو بأن هذه المادة النفطية المنشأ والخالية من الروائح الكريهة قد تصبح مرهماً يكثر طلبه. ولكي يختبر فعاليته أحدث جروحاً و خدوشاً وحروقاً في جلده وعالجها بشمع القضبان. ولما تأكدت له فعالية هذا المرهم، أنشأ تشييزيبرو في العام 1870 المعمل الأول لصنع البلسم الجديد الذي سمـّـاه فازلين Vaseline.

اليوم يباع الفازلين أو الهلام البترولي، المميّز بملصقه الأزرق والأبيض في أكثر من 140 بلداً. وقد وجد المستهلكون آلاف الطرق لاستخدامه. فصيادو الأسماك يستخدمونه طعماً في سنانيرهم، وتعتمده النساء لإزالة مواد الماكياج عن العين، ويطلي السباحون به أجسامهم قبل الغطس في الماء الجليدي، كذلك يطلي به مالكو السيارات أطراف كابلات البطارية منعاً للتآكل.

توفي روبرت تشييزيبرو في 1933 عن عمر 96 عاماً. وحين كان مريضاً طلى نفسه من رأسه إلى قدميه بالبلسم وقال: إن حياته الطويلة تعود إلى الفازلين.

فالاختلاف الرئيس أو الفرق بين الفازلين الطبي والعادي هو أن العادي هو الفازلين الخام المستخرج دون أية إضافات أخرى.

الخاتمة:

إذاً كما تبين لنا أن الفرق بين الفازلين الطبي والعادي هو أن المكون الرئيس لهما هو الفازلين الصناعي الخام أو الهلام البيترولي المستخرج من البترول إلا أن الفازلين الطبي يضاف له العديد من المحسنات كالعطور والشموع وبعض المواد الطبية وهكذا.

عالم نوح

اترك رد