نخل الآساي
منوعات

نخل الآساي تعرّف على فوائدها العديدة واللافتة وأحدثها علاج كورونا الواعد

فوائد فاكهة نخل الآساي وعلاج واعد للكورونا

نخل الآساي أو ACAI هو شجرة نخيل منتشرة على نطاق واسع في المنطقة الشمالية من أمريكا الجنوبية حيث تستخدم ثمارها المسماة فاكهة الآساي أو الآكاي في صنع الدواء.

يستخدم الآساي أو الآكاي بشكل شائع لعلاج التهاب المفاصل ، وارتفاع الكوليسترول، وضعف الانتصاب، ولفقدان الوزن والسمنة، و لإزالة السموم من الجسم، ولعلاج شيخوخة الجلد، ومتلازمة التمثيل الغذائي، ويستخدم لتحسين الصحة العامة. لكن الأدلة العلمية محدودة لدعم هذه الاستخدامات.

اكتسب نخل الآساي شعبية كبيرة في أمريكا الشمالية بعد أن روج له الدكتور نيكولاس بيريكون باعتباره “سوبرفوود لجمال يتحدى الشيخوخة” في عرض أوبرا وينفري.

كغذاء ، تؤكل ثماره الخام ويصنع كعصير حيث يستخدم العصير أيضاً تجارياً كمشروب وفي الآيس كريم والجيلي والمشروبات الكحولية.

في الصناعة ، يتم استخدام الثمار كملون طبيعي للطعام باللون الأرجواني.

نخل الآساي

أسماء أخرى لنخل الآساي: فاكهة الآكاي – توت الآكاي – آكاي الأمازون – آكاي – آساي

فوائد فاكهة نخل الآساي

يحتوي Acai على مواد كيميائية مضادة للأكسدة. يُعتقد أن مضادات الأكسدة تحمي خلايا الجسم من الآثار الضارة للتفاعلات الكيميائية مع الأكسجين (الأكسدة). وفقًا لبعض الأبحاث ، يحتوي Acai على محتوى مضاد للأكسدة أكثر من التوت البري أو التوت البري أو العليق أو الفراولة أو التوت الأزرق. قد تقلل المواد الكيميائية الموجودة في الأساي من التورم وخفض مستويات السكر في الدم وتحفيز جهاز المناعة.

استخدامات وفعالية فاكهة الآساي

الأداء الرياضي: تظهر بعض الأبحاث التي أجريت على راكبي الدراجات أن تناول 400 غرام من لب نخل الآكاي كل يوم لمدة 15 يوماً يحسن في بعض مقاييس الأداء الرياضي للرياضيين ، ولكن ليس كلها.

السكري وأمراض القلب والسكتة الدماغية (متلازمة التمثيل الغذائي): تظهر الأبحاث المبكرة أن تناول 100 ملغ من لب الأكاي مرتين يوميًا لمدة شهر واحد يقلل من نسبة السكر في الدم الصائم وكذلك يقلل من الكوليسترول الكلي لدى الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن.

ولكن لا يبدو أنه يخفض الدهون الثلاثية أو يؤثر على الكوليسترول منخفض الكثافة “الضار” أو يزيد من كوليسترول البروتين الدهني عالي الكثافة “الجيد” أو يحسن ضغط الدم.

تستخدم ثمار الآساي أيضاً في:
علاج شيخوخة البشرة.
علاج ضعف الانتصاب.
يزيد من الكوليسترول الجيد عالي الدهون.
تحسين الصحة العامة.
علاج البدانة.
علاج مشاكل العمود الفقري.

طبعاً الأدلة غير كافية حتى الآن على فوائد نخل الآساي هذه وهناك حاجة إلى مزيد من الأدلة لتقييم فعاليته لهذه الاستخدامات الشعبية المتداولة.

الآثار الجانبية والسلامة

عندما تؤخذ ثمار نخل الآساي عن طريق الفم بشكل مناسب فهي آمنة على الأرجح، على المدى القصير لمدة تصل إلى 3 أشهر حيث لم يتم الإبلاغ عن الآثار الجانبية لاستخدام أكي.

لكن تم ربط شرب عصير أكي الخام بتفشي مرض يسمى داء المثقبيات الأمريكي أو مرض شاغاس.

بالنسبة للحمل أو الرضاعة لا توجد معلومات موثوقة كافية حول سلامة تناول ثمار نخل الآساي إذا كنت حاملاً أو مرضعة. من الأفضل البقاء في الجانب الآمن وتجنب الاستخدام.

لا توجد أي معلومات عن التفاعلات مع الأدوية الأخرى ممكن أن تحدث عند تناول ثمار نخل الآكاي. 

الجرعات
تعتمد الجرعة المناسبة من فاكهة الأكاي على عدة عوامل مثل عمر المستخدم وصحته والعديد من الشروط الأخرى. في هذا الوقت ، لا توجد معلومات علمية كافية لتحديد جرعات مناسبة من ثمار نخل الآساي.

لكن ضع في اعتبارك أن المنتجات الطبيعية ليست بالضرورة آمنة دائمًا ويمكن أن تكون حجم الجرعات مهمة. لذا تأكد من إتباع التعليمات ذات الصلة على ملصقات المنتج وإستشارة الصيدلي أو الطبيب أو غيره من أخصائي الرعاية الصحية قبل الاستخدام المفرط.

فاكهة نخل الآساي لعلاج كورونا

في مسعى جديد للوصول إلى علاج لأعراض فيروس كورونا المستجد الأكثر حدة، يدرس حالياً باحثون كنديون منافع فاكهة نخل الآساي بهذا الصدد.

حيث أظهرت دراسات سابقة أن الثمرة العنبية لهذه النخلة يمكنها أن تخفف من حدة الالتهابات الحاصلة.
ولاحظ الخبراء أن فيروس كورونا الذي تنتشر عدواه في أنحاء العالم أجمع قد يتسبب بالتهابات حادة تؤدي إلى مضاعفات صحية.

وقد قرر الباحث مايكل فاركو الذي يدرس منذ خمس سنوات تأثير فاكهة نخل الآساي على الاستجابة الالتهابية أن يختبر مع زميلته آنا أندرياتسا فعالية هذه الثمار في علاج مرض كوفيد-19.

وقال فاركو لوكالة فرانس برس “إنها مجرد تجربة. فهذه الفواكه لا تكلف كثيراً وهي آمنة وفي متناول الجميع، لذا يستحق الأمر عناء التجربة”.
وقد جمع الخبيران نحو 580 مريضاً شخصت إصابتهم بفيروس كورونا في كندا والبرازيل حيث تنتشر زراعة هذا النوع من النخيل.
وتلقى نصف المرضى جرعات من دواء تجريبي من فاكهة نخل الآكاي، في حين حصل النصف الآخر على دواء وهمي.

ويؤمل في حال ثبتت فعاليتها أن يساهم تناولها المبكر في تجنّب أسوأ الأعراض الناجمة عن الفيروس التي من الممكن أن يؤدي إلى الوفاة، بحسب فاركو.

وأوضح فاركو أن فاكهة نخل الآساي تستهدف المجموعة عينها من البروتينات المعروفة بـ “الجسيم الالتهابي ان ال ار بي 3” التي يستهدفها فيروس كورونا وتساهم هذه البروتينات عند تفعيلها في التصدي للالتهابات والضغوطات.

ومن المرتقب أن تستغرق هذه الدراسة 30 يوماً، على أن تنشر نتائجها في نهاية العام الحالي 2020.

المصادر: 123

عالم نوح

إقرأ أيضاً:

التمر السكري لماذا يعد أفضل أنواع التمور على الإطلاق

10 نصائح تغذية لمرضى ومصابي كورونا من بروفيسور تغذية علاجية

عسل مانوكا وفوائده التي قد تكون أقوى بمئة مرة من أنواع العسل الأخرى

 

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *