مايكروفيكشن Microfiction
غرائب وطرائف

مايكروفيكشن Microfiction قصص رعب مذهلة قد لا تتجاوز السطر الواحد فقط

فن الـ مايكروفيكشن قصص رعب وخيال مخيفة وقصيرة جداً

مايكروفيكشن أو فلاش فيكشن هو فن أدبي حديث نسبياً يعتمد على الخيال الفائق في تركيز أحداث كثيرة في لقطة واحدة، فتخرج لنا القصة في أقل عدد من الكلمات والسطور.

” جلس آخر شخص حي على وجه الأرض في غرفةٍ وحده. ثم سمع طَرقةً على الباب ”

هكذا يكون شكل قصص المايكروفيكشن.

وكما قال شكسبير “الإيجاز هو روح الذكاء.” والتي تُرجمت إلى اللغة الحديثة أنه على الجميع كتابة وقراءة الأدب المصغر (المايكروفيكشن).

ما هو فن الـ مايكروفيكشن Microfiction؟

أنها أقصر قصة ممكن أن تُكتب.

فالـ مايكروفيكشن هي إحدى طرق كتابة قصص الرعب والخيال ولكن تلك القصص تكون قصيرة جداً جداً لا تتعدى بعض كلمات فقط.

ظهرت قبل عدة سنوات وانتشرت بسرعة مذهلة على عدد كبير من المواقع حتى بات من الصعب تحديد منشأها الأصلي.

تتلخص فكرتها في تقديم قصص مشوقة أو مرعبة للقارىء بأقل عدد ممكن من الكلمات ككبسولة مركزة تدفعه للتفكير أو تثير الرهبة لديه فمن الصعب إيجاد تصنيف واضح لهذه النوعية من القصص.

إنها مجموعة فرعية من قصص الخيال الفلاش تلك القصص القصيرة جداً وعادةً ما يتم سردها في 1000 كلمة أو أقل.

تختلف التعريفات ولكن بالنسبة للجزء الأكبر، فإن الخيال المصغر هو أي قصة يتم سردها في 300 كلمة أو أقل، ويمكن حتى أن تكون قصيرة جداً لا تتجاوز السطر.

في مجلة Microfiction Monday Magazine يكون الحد الأقصى لعدد الكلمات بالقصة هو 100 كلمة فقط.

من أشهر مؤلفي الأدب المصغر (المايكروفيكشن) إيمي همبل وإرنست همنغواي وستيف ألموند وستيفن جراهام جونز وليديا ديفيس وغيرهم. يحتاج المرء فقط إلى Google للعثور على الأدب المصغر على الإنترنت.

مايكروفيكشن Microfiction

بعض القصص من المايكروفيكشن :

” ثمَّة صورة لي على هاتفي التقطها أحدهم وأنا نائم، لكنني أعيش وحيدًا ”

” ليتني أستطيع أن أتذكر من يكون هؤلاء الذين يقولون لي إنني مصاب بشيء اسمه ألزهايمر. ”

” أضع ابني في الفراش وأغطيه.. فيقول لي : ‘ ابحثي عن الوحوش تحت السرير يا أمي ‘ فأنظر تحت الفراش لأجاريه .. فأرى ابني قابعاً تحت السرير يُحملق بي مرتجفاً ويهمس: أمي ثمة أحد على فراشي ”

” جلس آخر شخص حي على وجه الأرض في غرفةٍ وحده. ثم سمع طَرقةً على الباب ”

” أنا الآن أصبحت إنسان ”

” ثقوب. كان من المفترض أن تصنع ثقوباً فيها ”

” تساءلَت عن سبب إلقائها ظلَّين لا ظلاًّ واحدًا، إذ لم يكن هناك سوى مصباح واحد فقط ”

” للبيع : حذاء طفل لم يلبس قط ”

” حاضر يا أمي سأخلد إلى النوم ولن أتكلم عن الرجل الذي يسكن خزانتي بعد الآن.. إنه ذاهب إلى غرفتك على كلِّ حال .. أليس كذلك يا سيدي؟ ”

” فكرت وهو يقيدني إلى قضبان القطار أنني لست في مأزق كبير حقاً فهذا الخط لم يعُد مُستعملاً منذ سنوات.. فابتسم وقال وهو يبتعد: ( بالضبط .. لم يعُد أحد يأتي هنا على الإطلاق. ) ”

” لا أخاف المقابر .. فهي المكان الوحيد الذي لا تُطاردني الأشباح فيه ”

” تسمعَ أمك تناديك من المطبخ، ثم وأنت تنزل السلالم تسمعها تهمس لك من الخزانة المجاورة: لا تذهب إلى هناك. أنا أيضاً سمعتها ”

” احتفل العلماء بأول تجربةٍ ناجحةٍ لتجميد مخلوقٍ بشري إلى درجة حرارة شديدة الانخفاض، لكنه لم يجد أيَّ وسيلة لإخبارهم بأنه لا يزال واعيًا ”

لماذا المايكروفيكشن؟

للقارئ:

إن جاذبية الأدب المصغر (مايكروفيكشن ) للقارئ الحديث ليست مفاجئة عند النظر إلى متوسط ​​مدى انتباه البالغين فهي ليست أطول بكثير من الوقت الذي يستغرقه النقر بالماوس أو النقر على شاشة اللمس ، أليس كذلك؟
من الممكن أن يكون هذا صحيحاً، ولكن أكثر من الراحة، يحب القارئ القصة الجيدة. تأتي القصص الجيدة بجميع الأشكال والأحجام. إذا كان من الممكن التفكير في رواية على أنها وجبة من عشرة أطباق، وقصة قصيرة على أنها شطيرة لذيذة ممتازة. قد تكون قطعة من الخيال المصغر عبارة عن قطعة شوكولاتة رائعة. كلها طعام. كلها ممتعة. لكن كل منهما مختلف تماماً. إن الأدب المصغر هو قطعة شهيّة من القصة. بداخلها نكهة كبيرة ورضا في عبوة صغيرة.

للكاتب:

بصفتك كاتباً، يجبرك التصوير المصغر على النظر حقاً في نثرك وتحديد ما هو ضروري وما هو غير ذلك؛ ما هو فائض وما ليس كذلك. يمكن لشحذ هذه المهارات في مجال الأدب المصغر أن يجعل قصتك القصيرة ونثرك الطويل أكثر وضوحاً، ولكنه أيضاً شكل فني خاص به – وسيط مختلف للتعبير – يختلف عن القصص القصيرة كما تختلف القصص القصيرة عن الروايات. من الممتع استكشاف وسائط مختلفة لرواية القصص، ويجد بعض الكتاب أن الخيال المصغر هو الوسيلة التي يختارونها.

نصائح لكتابة الأدب المصغر:

المفتاح الحقيقي للتصور الدقيق هو كفاءة النص. لست بحاجة إلى التقليل من سرد القصة، ولست بحاجة إلى تلخيص القصة. أنت بحاجة إلى اتخاذ قرارات دقيقة للكلمات والعبارات بحيث تكون قادرة على رسم صور حية وتعني ضمنياً أكثر مما قد يوحي به اختصارها.  ضع في اعتبارك جميع الميزات التي تميل إلى جعل أي قصة جيدة – التوصيف، والحبكة، والصراع، والإعداد، والجو – إذا كنت تريد أن يتفاعل القارئ مع القطعة، فيجب أن يكون هناك خطاف، وبعض الإحساس بحدوث شيء مهم. هذا ليس بالأمر الهين الذي يمكن أداؤه بكلمات قليلة، لكن يمكن القيام به.

نصيحة أخيرة:

يمكن كتابة قصص الأدب المصغر (مايكروفيكشن) السيئ بسرعة كبيرة. أي، كم من الوقت يستغرق لكتابة بضع جمل؟ لا تكتب قصة سيئة. من السهل جداً صنع الكثير منها وسوف ينهار هذا الفن تحت وطأة كل ذلك. لا تكن الأحمق الذي يتسبب في نهاية هذا الفن. خذ وقتك واكتب شيئاً قد يرغب الناس في قراءته.

 

عالم نوح

المصدر: 12

إقرأ أيضاً:

قصة باربي الحقيقية هل تعرفونها؟ إليكم قصة هذه الدمية الحقيقية والكاملة!؟

المهرج القاتل أشهر القتلة المتسلسلين القصة الحقيقية الكاملة والمرعبة

المسافر الغريب والغامض في مطار طوكيو – قصة مخيفة لم تحل حتى الآن

أغرب وأبشع قصة حب في التاريخ

عمر سيدنا نوح هل حقاً عاش 950 سنة وماذا يقول العلم والمنطق في هذا؟

 

 

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *