كيف تحمي الكلى من الحصيات
كيف؟

كيف تحمي الكلى من الحصيات وما الأطعمة الواجب تجنبها لحماية الكلى بشكل علمي؟

كيف تحمي الكلى لديك من تشكل الحصوات الكلوية

تتكون حصيات الكلى عندما تتركز مواد كيميائية معينة بما فيه الكفاية في البول مشكلة بلورات. وللإجابة على سؤال كيف تحمي الكلى من الحصيات لا بد أن نعلم أن هذه البلورات تنمو إلى كتل أكبر مشكلة الحصيات، فالحصوات عبارة عن رواسب معدنية صلبة تتشكل داخل الكلى والتي يمكن أن تشق طريقها عبر المسالك البولية.

فإذا توقفت هذه الحصاة في مكان ما وتوقف تدفق البول حدث الألم فإنها تسبب ألماً مبرحاً عندما تمر عبر المسالك البولية.

يعاني ما يصل إلى 12 في المائة من الناس من حصوات الكلى. وبمجرد إصابتك بإحدى حصوات الكلى، تزداد احتمالية إصابتك بأخرى خلال السنوات العشر القادمة بنسبة 50 بالمائة.

لا يعد منع تشكل حصيات الكلى أمراً معقداً ، ولكنه يتطلب بعض الدقة.

لا توجد طريقة مؤكدة واحدة للوقاية من حصوات الكلى; خاصة إذا كان لديك تاريخ عائلي من هذه الحالة. قد تساعد مجموعة من التغييرات في النظام الغذائي ونمط الحياة، بالإضافة إلى بعض الأدوية، في تقليل المخاطر.

كيف تحمي الكلى من الحصيات

كيف تحمي الكلى من الحصيات بشكل طبيعي:

قد يؤدي إجراء بعض التعديلات الصغيرة على نظامك الغذائي الحالي وخطة التغذية إلى قطع شوط طويل نحو حماية ومنع تشكل حصوات الكلى فمنع حصيات الكلى يعني منع الظروف التي تدعم تشكيلها لذلك إليك فيما يلي بعض التوصيات:

1.شرب الكثير من الماء:

شرب المزيد من الماء هو أفضل طريقة للوقاية من حصوات الكلى. إذا كنت لا تشرب كمية كافية فسيكون إنتاج البول لديك منخفضاً. ويعني انخفاض كمية البول أن بولك أكثر تركيزاً وأقل عرضة لإذابة أملاح البول التي تسبب الحصوات.

عصير الليمون وعصير البرتقال من الخيارات الجيدة أيضاً. كلاهما يحتوي على سترات، والتي قد تمنع تكون الحصوات.

حاول شرب حوالي ثمانية أكواب من السوائل يومياً، أو ما يكفي لتمرير لترين من البول. إذا كنت تمارس الرياضة أو تتعرق كثيراً أو إذا كان لديك تاريخ عائلي من المعاناة من الحصوات، فستحتاج إلى سوائل إضافية.

يمكنك معرفة ما إذا كان جسمك رطباً بالنظر إلى لون البول يجب أن يكون صافياً أو أصفر باهتاً. إذا كان اللون داكناً، فأنت بحاجة إلى شرب المزيد.

إذاً أفضل إجابة على سؤال كيف تحمي الكلى من الحصيات هو شرب المزيد من الماء والسوائل.

2. تناول المزيد من الأطعمة الغنية بالكالسيوم:

أكثر أنواع حصوات الكلى شيوعاً هو حصوات أكسالات الكالسيوم، مما دفع الكثير من الناس إلى الاعتقاد بضرورة تجنب تناول الكالسيوم. العكس هو الصحيح. قد تزيد الأنظمة الغذائية منخفضة الكالسيوم من خطر الإصابة بحصوات الكلى وخطر الإصابة بهشاشة العظام.

ومع ذلك، قد تزيد مكملات الكالسيوم من خطر الإصابة بالحصوات. وقد يساعد تناول مكملات الكالسيوم مع الوجبة في تقليل هذا الخطر.

يعد الحليب قليل الدسم والجبن قليل الدسم والزبادي قليل الدسم خيارات غذائية جيدة غنية بالكالسيوم.

تأكد من تناول كمية من الكالسيوم مناسبة لعمرك.

يجب أن يحصل الرجال الذين يبلغون من العمر 50 عاماً وأكثر على 1000 ملغرام من الكالسيوم يومياً بالإضافة إلى 800 إلى 1000 وحدة دولية من فيتامين د لمساعدة الجسم على امتصاص الكالسيوم.

3. تناول كميات أقل من الصوديوم:

يزيد النظام الغذائي الغني بالملح من خطر الإصابة بحصوات الكلى بسبب الكالسيوم وفقاً لمؤسسة Urology Care Foundation، فإن الكثير من الملح في البول يمنع الكالسيوم من إعادة امتصاصه من البول إلى الدم. هذا يسبب ارتفاع الكالسيوم في البول، مما قد يؤدي إلى حصوات الكلى.

يساعد تناول كميات أقل من الملح في الحفاظ على مستويات الكالسيوم في البول منخفضة كلما انخفض الكالسيوم في البول، قل خطر الإصابة بحصوات الكلى وهذا سيكون جيداً أيضاً لضغط الدم والقلب لديك.

الأطعمة المشهورة باحتوائها على نسبة عالية من الصوديوم تشمل:

  • الأطعمة المصنعة، مثل رقائق البطاطس والمقرمشات.
  • الحساء المعلب.
  • خضروات معلبة.
  • اللحوم.
  • البهارات.
  • الأطعمة التي تحتوي على الغلوتامات أحادية الصوديوم.
  • أيضاً الأطعمة التي تحتوي على نترات الصوديوم
  • وكذلك الأطعمة التي تحتوي على بيكربونات الصوديوم (صودا الخبز).

لتذوق الأطعمة بدون استخدام الملح، جرب الأعشاب الطازجة أو خلطة التوابل العشبية الخالية من الملح.

4. قلل من تناول الأطعمة الغنية بالأكسالات:

تتكون بعض حصوات الكلى من الأكسالات، وهو مركب طبيعي موجود في الأطعمة التي ترتبط بالكالسيوم في البول لتكوين حصوات الكلى قد يساعد الحد من الأطعمة الغنية بالأكسالات في منع تكون الحصوات.

الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الأوكسالات هي:

  • السبانخ.
  • الشوكولاتة.
  • البطاطا الحلوة.
  • القهوة.
  • البنجر.
  • الفول السوداني.
  • الراوند.
  • منتجات الصويا.
  • نخالة القمح.

ترتبط الأوكسالات والكالسيوم معاً في الجهاز الهضمي قبل الوصول إلى الكلى، لذلك يصعب تكوين الحصوات إذا تناولت أطعمة غنية بالأكسالات وأطعمة غنية بالكالسيوم في نفس الوقت.

5. قلل من تناول البروتين الحيواني:

تعتبر الأطعمة الغنية بالبروتين الحيواني حمضية وقد تزيد من حمض البول. وقد يسبب ارتفاع حمض البول في تشكل حصوات الكلى من حمض البوليك وأكسالات الكالسيوم.

يجب عليك أن تحاول الحد أو تجنب ما يلي:

  • اللحم البقري.
  • الدواجن.
  • السمك.
  • لحم خنزير.

6. تجنب مكملات فيتامين سي:

قد تسبب مكملات فيتامين C (حمض الأسكوربيك) حصوات الكلى، وخاصة عند الرجال.

وفقاً لدراسة أجريت عام 2013، فإن الرجال الذين تناولوا جرعات عالية من مكملات فيتامين سي ضاعفوا من خطر تكوين حصوات الكلى. لا يعتقد الباحثون أن فيتامين سي الموجود في الطعام يحمل نفس المخاطر.

7. العلاجات العشبية:

تشانكا بيدرا، المعروف أيضاً باسم “كاسر الحجر”، هو علاج عشبي شعبي لحصوات الكلى. يُعتقد أن هذه العشبة تساعد في منع تكون حصوات أكسالات الكالسيوم. يُعتقد أيضاً أنه يقلل من حجم الحصوات الموجودة.

استخدم العلاجات العشبية بحذر. لم يتم دراستها جيداً أو خضوعها لأبحاث جيدة للتأكيد أنها تحمي وتقي من حصوات الكلى أو تعالجها.

كيفية منع حصوات الكلى بالأدوية:

في بعض الحالات، قد لا يكون تبديل اختياراتك الغذائية كافياً لمنع تكون حصوات الكلى. إذا كنت تعاني من حصوات متكررة، فتحدث إلى طبيبك حول الدور الذي يمكن أن يلعبه الدواء في خطة الوقاية الخاصة بك.

8. تحدث إلى طبيبك عن الأدوية التي تتناولها حالياً:

يمكن أن يؤدي تناول بعض الوصفات الطبية أو الأدوية المتاحة دون وصفة طبية إلى الإصابة بحصوات الكلى.

بعض هذه الأدوية التي تسبب حصوات الكلى هي:

  • مزيلات الاحتقان.
  • مدرات البول.
  • مثبطات الأنزيم البروتيني.
  • مضادات الاختلاج.
  • منشطات.
  • أدوية العلاج الكيميائي.
  • أدوية حمض اليوريك.

كلما طالت مدة تناول هذه الأدوية، زاد خطر إصابتك بحصوات الكلى. إذا كنت تتناول أياً من هذه الأدوية، فتحدث إلى طبيبك حول خيارات الأدوية الأخرى. يجب ألا تتوقف عن تناول أي أدوية موصوفة بدون موافقة طبيبك.

9. تحدث إلى طبيبك عن الأدوية الوقائية:

إذا كنت عرضة لأنواع معينة من حصوات الكلى، فيمكن لبعض الأدوية المساعدة في التحكم في كمية تلك المادة الموجودة في البول. ويعتمد نوع الدواء الموصوف على نوع الحصوات التي تعاني منها عادةً.

فمثلاً:

  • إذا كنت تعاني من حصوات الكالسيوم، فقد يكون من المفيد استخدام مدرات البول الثيازيدية أو الفوسفات.
  • إذا كنت تعاني من حصوات حمض اليوريك، فيمكن أن يساعد الوبيورينول (زيلوبريم) في تقليل حمض البوليك في الدم أو البول.
  • في حالة الإصابة بحصوات ستروفيت، يمكن استخدام المضادات الحيوية طويلة المدى للمساعدة في تقليل كمية البكتيريا الموجودة في البول.
  • إذا أصبت بحصوات السيستين، فقد يساعد الكابوتين (كابتوبريل) في تقليل مستوى السيستين في البول.

الخاتمة:

حصوات الكلى مرض شائع. وإجابتنا على سؤال كيف تحمي الكلى من الحصيات كان دقيقاً ولكن ليس هناك ما يضمن نجاح طرق الحماية والوقاية، لكنها قد تقلل من المخاطر. أفضل رهان للوقاية من حصوات الكلى هو شرب الماء بكميات كافية وإجراء بعض التغييرات الغذائية.

إذا كنت تعاني من حالة تزيد من خطر الإصابة بحصوات الكلى، مثل مرض التهاب الأمعاء، أو عدوى المسالك البولية المستمرة، أو السمنة، فتحدث إلى طبيبك حول طرق إدارتها لتقليل مخاطر حصوات الكلى.

إذا كنت قد تعرضت لحصوات الكلى من قبل، فاطلب من طبيبك أن يفحصها. بمجرد أن تعرف نوع الحصى التي لديك، يمكنك اتخاذ خطوات مستهدفة لمنع تكوّن حصى جديدة.

عالم نوح

 

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *