هل الشوفان هو القمح
صحة وغذاء

هل الشوفان هو القمح تعرف بالتفصيل على الفرق بين القمح والشوفان

هل الشوفان هو القمح تعرف بالتفصيل على الفرق بين القمح والشوفان

هل الشوفان هو القمح وأيهما أفضل لنا؟ سؤال قد يتبادر إلى الكثيرين منا ولكن ماهو الجواب؟ وما هو الفرق بين القمح والشوفان لنعرف الجواب الصحيح علينا أن نتعرف على كل منهما وتنظيم قائمة الاختلافات الرئيسية بين الشوفان والقمح ولكن قبل محاولة الإجابة على سؤال هل الشوفان هو القمح سيكون من المنطقي تماماً القول بأن كلاهما من الحبوب القيمة التي استخدمها الإنسان لأغراض التغذية من عدة قرون.

هل الشوفان هو القمح

القمح:

القمح (Wheat) هو حبوب معروفة في جميع أنحاء العالم و أي مطبخ يحتوي تقريباً على شيء مطبوخ من القمح. تعتمد المئات من الوصفات على دقيق القمح، حيث يعد القمح مصدراً للطاقة في متناول الجميع. القمح هو في الواقع نوع من العشب والقمح الخام غير قابل للهضم بالنسبة للناس لذلك يجب طهيه بشكل صحيح. وبما أنه يحتوي على الغلوتين لذلك يكون الخبز المصنوع بالدقيق المستخرج من القمح، أكثر ليونة ويرتفع إلى أرغفة. عادة تتم إزالة النخالة والبذور من القمح في عملية الطحن; وبالتالي تصبح قيمته الغذائية أقل بكثير. بالنسبة للقمح الكامل أو الدقيق الكامل; تتم إضافة النخالة والبذور مرة أخرى إلى الدقيق، لإستعادة الألياف وليصبح أكثر قيمة غذائية.

الشوفان:

الشوفان (Oats) هي حبوب مشهورة جداً أيضاً و هو نبات عشبي حولي من الفصيلة النجيلية (Poaceae) تستخدم فقط وفي المقام الأول حبوبه النشوية. يزرع الشوفان على نطاق واسع في المناطق المعتدلة حرارياً في العالم ويحتل المرتبة الثانية بعد نبات الجاودار في قدرتها على البقاء في التربة الفقيرة. على الرغم من أن الشوفان يستخدم أساساً كعلف للماشية إلا أن بعضها يتم معالجته للاستهلاك البشري، وخاصة لوجبات الإفطار. فهي عبارة عن حبوب مغذية تستخدم عادة في العصيدة أو الحساء، وقد اعتبره أطباء القرون الوسطى مفيداً لصحة الإنسان. وتميل الأبحاث الحديثة إلى الكشف عن المزيد من الحقائق المتعلقة بفوائد تناول الشوفان بشكل منتظم.

عشبة أو نبتة الشوفان تختلف تماماً عن عشبة نبتة القمح فهما تفترقان مبدئياً بنوع العشبة

هل الشوفان هو القمح :

الشوفان

القمح

يعتبر صحي للغاية ويستخدم في العديد من القوائم الغذائية يستخدم في جميع أنحاء العالم لوصفات المطبخ التقليدية
خالي من الغلوتين يحتوي على الغلوتين
جيد جداً لتحسين الهضم قد يسبب مشاكل في الهضم

الفرق بين القمح والشوفان من نواحي الاستخدام:

استخدامات القمح :

يتم تضمين القمح في قائمة الأطعمة الأساسية والأكثر شهرة في العالم لأنه يحتوي على قيمة غذائية عالية وسعره منخفض نسبياً، ويوفر الكثير من الخيارات في الطهي; ويعد القمح ثالث أكثر المحاصيل شعبية في العالم (الذرة والأرز هما الأكثر شيوعاً).

يمكن تحويل القمح الخام إلى دقيق أبيض عادي، سميد، شعير، برغل; نعم، يتم إنتاجها جميعاً من القمح! وتستخدم هذه الحبوب لإعداد المشروبات المخمرة، ويمكن استخدامها كوقود طبيعي أو حتى كمواد بناء أو تصميم (للأسطح المصنوعة من قبعات القش أو القش).

سنبلة القمح
سنبلة القمح

استخدامات الشوفان:

الشوفان لديه العشرات من خيارات الاستخدام وغالباً ما يتم سحق حبوبه ليعطي دقيق الشوفان المستخدم في الطهي; فهو تماماً مثل القمح; حيث يمكن أن يصبح الشوفان طحيناً مثل طحين أو دقيق القمح; ويتم تناول دقيق الشوفان التقليدي كعصيدة أو حساء، و يمكن استخدام دقيق الشوفان للخبز والقلي; وتستخدم رقائق الشوفان لإعداد أطعمة الإفطار المتنوعة.

لا يعتبر دقيق الشوفان مناسباً بشكل عام للخبز ولكنه يُستخدم لصنع الكوكيز والحلويات; حيث يمكن الاستفادة منها بكعكات مسطحة. لأنه لا يحتوي على الغلوتين; لذا فإن الخبز المصنوع من دقيق الشوفان النقي لا يرتفع (ينتفخ); ولهذا السبب عادةً ما يتم استخدامه في صنع الخبز المسطح أو البسكويت.

نخالة الشوفان ودقيق الشوفان هي مصادر كبيرة للألياف الغذائية فهي تحتوي على حوالي 50/50 من الألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان; وقد ثبت أن كلاهما ضروري للحفاظ على وظائف الجسم الهامة; الألياف القابلة للذوبان هي سلاح كبير ضد ارتفاع مستوى الكوليسترول الضار في الدم.

يوصي العديد من الأطباء بتناول حوالي 50-100 غرام من الشوفان يومياً للحصول على نتائج أفضل في خفض مستوى LDL (الكوليسترول الضار). بالإضافة إلى ذلك; يساعد الشوفان في التحكم في مستوى السكر في الدم بسبب مؤشر نسبة السكر في الدم المعتدل (بمعنى أنه لا ينتج أي ارتفاع أو انخفاض كبير في مستوى السكر في الدم بتناوله)

كما يحتوي الشوفان على بروتين هام يسمى أفينينز (avenins) ويعتبر الشوفان من الحبوب العالية في الكربوهيدرات ويحتوي على حوالي 13 في المئة من البروتين و 7.5 في المئة من الدهون. وهو مصدر للكالسيوم والحديد وفيتامين ب 1 والنياسين.

شكل نبتة الشوفان
شكل نبتة الشوفان

الفرق بين الشوفان والقمح وأيهما أفضل :

عند مقارنة الشوفان بالقمح كحبوب كاملة، يمكن أن نقول أن كلاهما جيد لنمط حياة صحي ولمراقبة الوزن، ولكن عندما يتعلق الأمر بالحبوب المصنعة، على سبيل المثال، الدقيق والأطباق المصنوعة من الدقيق حينها يفوز الشوفان على القمح لأنه:

  1. الشوفان خالي من الغلوتين فوفقاً للبحث العلمي فإن ما يصل إلى 3 ٪ من سكان العالم لديهم حساسية من الغلوتين الذي يتمثل على شكل التهاب الأمعاء وهو موجود بكثير في القمح بينما يخلو منه الشوفان.
  2. يحتوي الشوفان ودقيق الشوفان على مستوى منخفض في مؤشر نسبة السكر في الدم مقارنةً بدقيق القمح والقمح مما يعني أن مستوى السكر في الدم ومستويات إنتاج الأنسولين تظل أكثر ثباتاً مع الشوفان وهذا مهم للغاية للأغراض الغذائية وللأشخاص الذين يعانون من ارتفاع في تحمل الأنسولين; وهذا بدوره يجعل الشوفان أفضل أنواع الحبوب لمواجهة أمراض القلب.
  3. الشوفان يحتوي على نسبة ألياف أعلى بكثير من القمح; حيث يحتوي الشوفان على الكثير من الألياف القابلة للذوبان، والتي تعتبر رائعة لأجهزتنا الهضمية والتي تساعد على الوقاية من الكثير من الأمراض.

وبالنهاية يجدر الإشارة إلى أنه بناءاً على دراسة علمية تمت ملاحظتها بعناية وقد أجريت في عام 2002 في جامعة ولاية كولورادو (the Colorado State University)، تبين أن النوعين القمح والشوفان لهما تأثير كبير للغاية على التغذية العامة والنظام الغذائي للفرد.

عالم نوح

المصدر: 12

اقرأ المزيد:

الفرق بين الحنطة والقمح تعرف بالتفصيل هل يوجد بالفعل اختلاف بينهما؟

براعم القمح فوائدها المذهلة وطريقة تحضيرها وإستخدامها؟

جنين القمح هل سمعت عنه؟ تعرف على فوائد هذا الكنز الطبيعي؟

الذرة الملونة هل شاهدتها من قبل؟ تعرف كيف تم إكتشافها؟

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *